تحميل

اكتب للبحث

أخبار دراما وسينما

قتلت زوجها والتقطت سيلفي.. القضاء يصدر حكمه ضد الممثلة “عبير بيبرس”

مشاركة

أخبار القارة الأوروبية – دراما

أصدرت محكمة جنايات القاهرة حكمها النهائي ضد الممثلة المصرية عبير بيبرس”، المتهمة بقتل زوجها رجل الاعمال “عمرو سيد عبدالله” في شقته بمنطقة البساتين في القاهرة.

وقضت المحكمة بمعاقبة الممثلة “بيبرس” بالسجن المشدد 7 سنوات مع إلزامها بالدعوة المدنية.

تحقيقات النيابة كانت قد كشفت عن مفاجأة وتفاصيل مثيرة، بعد أن قررت النيابة العامة إحالة “بيبرس” إلى محكمة الجنايات ووجهت لها تهمة القتل العمد.

حيث تم مواجهة المتهمة بهاتفها المحمول وبه صورة في تاريخ يوم الحادث، وهو 30 مايو/ أيار العام الماضي، التقطتها المتهمة لنفسها ويظهر فيها المجني عليه ملقى أرضا على ظهره، بينما تظهر المتهمة في الصورة وهى تخرج لسانها عقب مقتله.

الممثلة المصرية أجابت  حول الصورة قائلة “لم أكن أصدق أنه مات إلا بعد أن جاء الإسعاف وأخبرني بذلك”، وبسؤالها هل كان توقيت التقاط الصورة قبل حضور سيارة الإسعاف؟ أجابت عبير بيبرس: “لا أعرف”، ولم تجب عن سؤال النيابة.

وتبين من التحريات أن الفنانة القاتلة كانت ترتدي ملابس معينة أثناء التقاط الصورة “السيلفي” مع زوجها القتيل، وغيرت ملابسها قبل حضور سيارة الإسعاف.

وأنكرت عبير بيبرس  خلال الجلسة تهمة القتل، مدعية أنه سقط على الزجاج ومات، بعد شجار بينهما.

والد الزوج المغدور اتهم “بيبرس”  سابقاً بأنها كانت تضربه بشكلٍ يومي وكانت دائمة التعدي عليه، وقال الأب إن “عبير” كانت تخطط لقتله واعدت تقارير تفيد بانه مريض قلب، وان المتهمة كانت تسير في انهاء اجراءات دفنه على أن الوفاة طبيعية يوم الحادثة، لولا انه أبلغ الشرطة عن الحادث.

الوسوم

اترك تعليقا

Your email address will not be published. Required fields are marked *