تحميل

اكتب للبحث

أخبار رياضة

بعد تشريح جثة صديقته.. الادعاء الالماني يحقق مع “بواتينغ”

مشاركة

أخبار القارة الأوروبية – المانيا

فتح الادعاء العام في مدينة ميونخ الألمانية تحقيقا، مع قلب دفاع النادي البافاري “جيروم بواتينغ” للاشتباه في اعتدائه عمدا على صديقته السابقة الراحلة عارضة الأزياء البولندية “كاسيا لينهارت”.

وسائل اعلام محلية أفادت بأن الادعاء العام بدأ تحقيقا مع نجم بايرن ميونخ ومنتخب ألمانيا، وذلك بعد تشريح جثة “لينهارت”، اذ أظهر التشريح معطيات جديدة بخصوص إصابة في إحدى أذنيها كانت قد تعرضت لها في الثالث من أكتوبر/ تشرين الأول عام 2019.

وكانت السلطات قد فتحت تحقيقات بشأن الإصابة في العشرين من ديسمبر/ كانون الأول 2019، حسبما ذكرت صحيفة “دي تسايت”، لكن تم حفظ الملف بشكل مؤقت في شهر يونيو/ حزيران 2020، لكن المعطيات الجديدة التي أتى بها التشريح جعل الادعاء العام في ميونيخ يستأنف التحقيقات مع نجم نادي بايرن ميونيخ.

رئيسة الادعاء العام “آنّه لايدينغ” قالت في تصريحات صحفية “استأنفنا التحقيقات في العاشر من فبراير/ شباط الحالي لأننا تلقينا معلومات جديدة في إطار التحقيق في وفاة كاسيا لينهارت التي وقعت في برلين، ما يمكن أن يعطي مؤشرات على احتمال استمرار التحقيقات مع بواتنيغ، والتي لم تنتهِ بعد”.

وقال “بواتينغ” الفائز بكأس العالم مع المنتخب الألماني عام 2014، عقب الانفصال عن لينهارت: “إن الوقت قد حان لتحمل المسؤولية والتصرف لصالح عائلتي، أعتذر لكل من آذيتهم خاصة صديقتي السابقة ريبيكا وأطفالنا”، مضيفا أن لينهارت ابتزته مرارا للبقاء معها، فيما ردت “لينهارت” بالقول إنها “أنهت العلاقة بسبب الأكاذيب والخيانة الدائمة من بواتينغ، الذي وصفته بالـ”الشيطان”.

يذكر أن عارضة الأزياء البولندية “كاسيا لينهارت” (25 عاما) توفيت في التاسع من فبراير/ شباط الحالي، حيث أشارت وسائل إعلام مختلفة إلى أنها انتحرت، لكن لم يتم تأكيد ذلك بشكل نهائي، وكان “بواتينغ” قد أعلن الـثاني من فبراير/ شباط الجاري أنه هو و”كاسيا”، قد انفصلا بعد 15 شهرا من العلاقة، وتبادل الطرفان الاتهامات بالخيانة عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

الوسوم

اترك تعليقا

Your email address will not be published. Required fields are marked *