تحميل

اكتب للبحث

أخبار تشريعات مجتمع

حزب الخضر يهزم اليمين المتطرف في انتخابات ولاية بادن الالمانية

مشاركة

أخبار القارة الأوروبية – المانيا

فاز حزب الخضر في ولاية بادن فورتمبرغ جنوب ألمانيا بالانتخابات المحلية، فيما أظهرت النتائج تراجعا كبيرا لـ”حزب البديل” (أقصى اليمين) والاتحاد الديمقراطي المسيحي حزب المستشارة أنغيلا ميركل.

وهذه النتائج لن تغير شيئا في الواقع السياسي الفعلي في الولاية، حيث يتشكل الائتلاف الحاكم من “حزب الخضر” الحاصل على 31% من الأصوات وحزب “الاتحاد الديمقراطي المسيحي” الحاصل على 24% من الأصوات.

وتعد هذه الولاية هي ثاني أغنى ولاية في ألمانيا، علما أنها مقر لواحدة من أضخم شركات صناعة السيارات في العالم وهي شركة “مرسيدس”، فيما حصل الاتحاد المسيحي الديمقراطي على 25% من الأصوات في بادن فورتمبرغ، يعد أسوأ نتيجة في تاريخ المحافظين في هذه الولاية، التي كانت معقلا محافظا حتى 2011.

وبانتصار “الخضر” سيفوز وينفريد كريتشمان (72 عاما) بولاية ثالثة، وهو البيئي الوحيد الذي يحكم ولاية ألمانية.

وبالإضافة إلى التقديرات الأولى، تلوح هزيمة معسكر ميركل في ولاية راينلاند بفالتس المحاذية لفرنسا وبلجيكا ولوكسمبورغ، بعدما كان الاتحاد المسيحي الديمقراطي يأمل في وضع حد لثلاثة عقود من هيمنة الحزب الديمقراطي الاجتماعي على هذه الولاية، إذ أن التوقعات تبرز اشتداد المنافسة بين الحزبين، ومن المحتمل فوز رئيسة حكومة المنطقة المنتهية ولايتها مالو دراير بولاية جديدة.

الوسوم

اترك تعليقا

Your email address will not be published. Required fields are marked *