تحميل

اكتب للبحث

أخبار اقتصاد

بمبالغ قياسية.. رؤوس الأموال تتدفق إلى العملات الرقمية

مشاركة

أخبار القارة الأوروبية – اقتصاد

ضخت مؤسسات استثمارية عالمية مبالغ قياسية في بيتكوين وأخواتها، اذ قفزت تدفقات رؤوس الأموال إلى صناديق ومنتجات العملات المشفرة إلى مستوى قياسي في الربع الأول من 2021.

بيانات شركة “كوين شيرز” لإدارة الأصول الرقمية، أشارت إلى أن “المستوى القياسي السابق للتدفقات إلى العملات المشفرة بلغ 3.9 مليار دولار في الربع الرابع من العام الماضي، ليرفع هذا إجمالي التدفقات للعام 2020 بكامله إلى 6.7 مليار دولار”.

وسجلت تلك الاستثمارات مستوى قياسيا مرتفعا عند 4.2 مليار دولار للربع الأول من هذا العام، الامر الذي يعكس اهتماما متناميا من المؤسسات الاستثمارية.

كما، تلقت بيتكوين، أكبر عملة مشفرة في العالم من حيث القيمة السوقية، معظم التدفقات حتى الآن هذا العام وبلغت 3.3 مليار دولار، بينما جاءت “إيثيريوم” في المرتبة الثانية بتدفقات بلغت 731 مليون دولار.

وسجلت بيتكوين مستوى قياسيا مرتفعا بلغ 61 ألفا و781 دولارا يوم السبت الماضي، الا أنها هبطت منذ ذلك الحين مع تعزيز المستثمرين مكاسبهم ووسط خطط للهند لحظر العملات المشفرة، وسجلت العملة الرقمية اليوم 55 ألفا و415 دولارا.

إلي جانب ذلك، أظهر بيانات “كوين شيرز” أن “الأصول المشفرة تحت الإدارة قفزت أيضا إلى ذورة عند 55.8 مليار دولار، ارتفاعا من 47.6 مليار دولار العام الماضي”.

وصعدت أسعار العملات الرقمية “الافتراضية” المشهورة خلال 2021، بأضعاف النمو الذي حققته منذ تدشينها، ليحقق متداولو هذه العملات أرباحا طائلة، دفعت صناع السياسات الاقتصادية لانتقادها.

يذكر أن عدد العملات الرقمية يبلغ حول العالم قرابة 4450 عملة، ووفق بيانات رسمية، وتتجاوز القيمة السوقية للعملات الرقمية حول العالم، حاجز 1.5 تريليون دولار، وهي أموال جزء منها سحب من سوق الأسهم وبعضها الآخر من الاستثمارات المقومة بالدولار الأمريكي أو المعدن الأصفر.

وتبلغ قيمة راس المال السوقي لعملة بيتكوين وحدها أكثر من 1 تريليون دولار، وفي الأسابيع الأخيرة، استفادت الشركات من قوة بيتكوين لجمع مئات الملايين من الدولارات في التمويل، مستفيدة من تحسن معنويات السوق.

الوسوم

اترك تعليقا

Your email address will not be published. Required fields are marked *