تحميل

اكتب للبحث

أخبار مجتمع

صور.. بركان “ريكيانز” يثور بعد 8 قرون في أيسلندا

مشاركة

أخبار القارة الأوروبية – أيسلندا

ثار بركان خامد في شبه جزيرة “ريكيانز” بجنوب غرب أيسلندا، بعد حدوث آلاف الزلازل الصغيرة في المنطقة خلال الأسابيع الأخيرة، الأمر الذي أدى إلى انسكاب الحمم البركانية على جوانبه، في أول ثوران بركاني منذ ما يقرب من 800 عام.

مكتب الأرصاد الجوية في إيسلندا إن “ثورانا بركانيا بدأ في فاجرادالسفيال، في إشارة إلى جبل يقع على بعد حوالي 30 كيلومترا جنوب غربي العاصمة”. لافتاً إلى أن “الحركة الجوية من وإلى مطار كيفلافيك الدولي قد توقفت، فيما تم إرسال طائرة هليكوبتر على متنها طاقم علمي لتقييم مدى ثوران البركان”.

ونشرت لقطات جوية على صفحة مكتب الأرصاد الجوية الآيسلندي  أظهرت، ثورة صغيرة نسبيا حتى الآن، مع تدفق الحمم البركانية في اتجاهين متعاكسين، اذ يمكن رؤية الوهج من الحمم البركانية من ضواحي عاصمة أيسلندا، ريكيافيك، التي تبعد حوالي 32 كيلومترا.

بدورها، أكدت إدارة الطوارئ، أنها “لا تتوقع عمليات إجلاء، لأن البركان يقع في واد بعيد على بعد 2.5 كيلومتر من أقرب طريق”. موضحة أنه “لم تشهد شبه جزيرة ريكيانز ثورانا لأي بركان منذ 781 عاما”،

وتظهر الصور المنشورة على مواقع وسائل الإعلام المحلية سماء الليل وهي متوهجة جراء الحمم البركانية.

يذكر أن هناك علامات على اندلاع محتمل للبركان في الآونة الأخيرة، مع حدوث زلازل يوميا خلال الأسابيع الثلاثة الماضية. لكن علماء البراكين ما زالوا متفاجئين لأن النشاط الزلزالي هدأ قبل الانفجار.

الوسوم

اترك تعليقا

Your email address will not be published. Required fields are marked *