تحميل

اكتب للبحث

أخبار تشريعات

تظاهرات في فرنسا ضد قانون”الانفصالية الإسلامية”

مشاركة

أخبار القارة الأوروبية – فرنسا

شهدت عدة مدن فرنسية اليوم الاحد، مظاهرات ضد قانون “الانفصالية الإسلامية” المثير للجدل والذي يعتبره البعض استهدافا للمسلمين في البلاد .

وشهدت العاصمة باريس ومدن أخرى أبرزها مرسيليا وليون، تنظيم تظاهرات احتجاجا على القانون وتصاعد “الإسلاموفوبيا” في فرنسا.

في باريس توجّه المحتجون من ميدان “تشاتلت” إلى ميدان “ريبوبليك” وسط المدينة، مطلقين شعارات من قبيل “أوقف الإسلاموفوبيا”، و”لا سلام بدون عدل”. كما رفع المتظاهرون لافتات كتبت عليها عبارات تنتقد القانون.

وكان مجلس النواب الفرنسي صادق بالاغلبية منتصف الشهر الماضي على قانون “تعزيز مبادئ الجمهورية”، الذي ينص على زيادة الجهود لمواجهة ”النزعات الانفصالية” و”التطرف الإسلامي” في البلاد حسب وصف السلطات.

ومشروع القانون الذي أعدته حكومة الرئيس ماكرون، اثار انتقادات واسعة من قبيل أنه يستهدف المسلمين في البلاد.

كما يقول منتقدو القانون أنه يكاد يفرض قيودا على كافة مناحي حياتهم، ويسعى لإظهار بعض الأمور التي تقع بشكل نادر وكأنها مشكلة مزمنة.

ويهدف القانون إلى تشديد الرقابة على المساجد والمدارس وغيرها من المؤسسات للتخلص من “الإسلاميين المتطرفين”.

كذلك، يعزز الرقابة على الجمعيات وتمويل الأنشطة الدينية ويشدد الخناق على نشر الكراهية عبر الإنترنت، إضافة إلى تدابير أخرى.

وسبق أن أعلن في الـ 10 من الشهر الجاري، قادة الكنائس المسيحية الكاثوليكية والبروتستانتية والأرثوذكسية في فرنسا، عن رفضها واستيائها من مشروع القانون.

وحذر قادة الكنيسة في فرنسا في بيان مشترك، السلطة التنفيذية والبرلمانيين من مخاطر مشروع القانون الذي يستهدف مكافحة “الانفصالية الإسلاموية”، واعتبروا أنه “يقوض” حرية العبادة وتكوين الجمعيات الدينية.

يذكر أن فرنسا تعد من أكبر الدول الأوروبية من حيث حجم الجالية المسلمة، حيث يقترب عدد المسلمين فيها من 6 ملايين، وهو رقم يشكل أكثر من 8.8 % من عدد سكان البلاد البالغ 67 مليون نسمة.

الوسوم

اترك تعليقا

Your email address will not be published. Required fields are marked *