تحميل

اكتب للبحث

أخبار مجتمع

كورونا يهدد حرية الإعلام في ألمانيا

مشاركة

أخبار القارة الأوروبية – ألمانيا

أصدر المركز الأوروبي لحرية الصحافة والإعلام تقريرا، أكد فيه ارتفاع عدد الاعتداءات على الصحفيين خلال تغطيتهم المظاهرات ضد قيود كورونا في ألمانيا.

وأشار المركز في إحصائية إلى أن ما يقرب من 70 اعتداءاً تم ضد الصحفيين أثناء العمل في العام 2020 وحده، وهو أعلى مستوى منذ سنوات.

وذكر المركز أن ما يقرب من نصف الجناة ينتمون إلى التيار اليميني، ومنهم: النازيون الجدد، مثيرو الشغب أو ما يسمى مواطني الرايخ.

جاء ذلك عقب تغطية الصحفيين لمظاهرات مدينة كاسل الواقعة في ولاية هيسن والتي شارك فيها نحو 20 ألف شخص، وشهدت المدينة تصعيدا، وتعرض الصحفيين خلال خلالها لإهانات واعتداءات، اعتبرها موقع “DW” أصبحت ترافق العمل اليومي للصحفيين في ألمانيا، على الأقل بالنسبة لأولئك الذين يغطون التظاهرات المناهضة للقيود المفروضة ضد كورونا، وفق الموقع.

وأثارت هذه التطورات في ألمانيا، قلق منظمة مراسلون بلا حدود أيضاً، فما يحدث من اعتداءات وإهانات بحق الصحفيين يهدد سير التغطية الإعلامية، وفق تعبيرها.

يذكر أن الشرطة الألمانية تتعرض لانتقادات جراء شكاوى تقدم بها العديد من المراسلين والجمعيات من أنها لا تفعل ما يكفي لحماية الصحافة

 

الوسوم

اترك تعليقا

Your email address will not be published. Required fields are marked *