تحميل

اكتب للبحث

أخبار مجتمع

مظاهرة تندد بعنصرية أفراد من الشرطة الهولندية

مشاركة

أخبار القارة الأوروبية – هولندا

خرجت مظاهرة في مدينة روتردام الهولندية، نددت باستخدام أفراد من الشرطة ما وصفوه بعبارات عنصرية خلال تعليقهم على مقتل فتاة تركية الأصل.

جاءت المظاهرة بدعوة من حزب “BIJ1” الهولندي أمس الأحد، اذ تجمّع المتظاهرون أمام مبنى الشرطة في ميدان “ماكروني”، مطالبين بطرد “عناصر الشرطة العنصريين”.

يذكر أن الشرطة الهولندية فتحت تحقيقا بحق مجموعة من عناصرها استخدموا عبارات عنصرية خلال مراسلات جرت بينهم عبر تطبيق “واتساب”، في معرض الحديث عن الشابة تركية الأصل، “حُميراء أ” (16 عاما) التي قتلت في 2018، بحسب وسائل إعلام محلية.

وأوضحت شرطة روتردام أن أفرادها علّقوا على نبأ مقتل الفتاة بعبارة “تركي آخر نقص (في بلادنا)”، ما دفعها لتقديم اعتذار للجالية التركية بسبب الحادثة.

في سياق آخر، استخدمت شرطة أمستردام خراطيم المياه لتفريق مظاهرة تجمع فيها أكثر من ألف شخص للاحتجاج على قيود فيروس كورونا

هذا واعتقلت الشرطة أكثر من 250 شخصا خلال أعمال شغب عقب إعلان حظر التجول، وخلال الأسبوع الماضي ألقت الشرطة القبض على 150 شخصا شاركوا في مظاهرات مماثلة.

جدير بالذكر أن السلطات الهولندية فرضت الأسبوع الماضي حظر تجوال في البلاد لمكافحة انتشار فيروس كورونا، يمتد من الساعة التاسعة مساء وحتى الرابعة والنصف من اليوم التالي، ويواجه المخالفون له غرامة قدرها 95 يورو.

الوسوم

اترك تعليقا

Your email address will not be published. Required fields are marked *