تحميل

اكتب للبحث

أخبار تشريعات مجتمع

الثانية خلال أسبوع.. ألمانيا تبدأ بترحيل أعضاء من “المافيا العربية”

مشاركة

أخبار القارة الأوروبية – ألمانيا

نجحت السلطات الألمانية في العاصمة برلين، في ترحيل أحد أعضاء الشبكات الاجرامية العربية إلى لبنان، وذلك بعد فشل محاولات منع الترحيل.

وسائل إعلام ألمانية أكدت أن “مكتب المدعي العام جاد جداً، وهذه هي عملية الترحيل الثانية خلال أسبوع”. لافتة إلى أنه “تم ترحيل ابراهيم فخرو (22 عاماً) المتهم بعمليات سرقة واحتيال وتزوير بالإضافة لعمليات سطو والتسبب بأذى جسدي وسباق سيارات غير قانوني”.

وكان القضاء الألماني قد حكم على ابراهيم بالسجن لمدة عام وثمانية أشهر بتهمة السطو، وتم رفع المدة إلى ثلاث سنوات وخمس أشهر بسبب التهم إضافية.

إلى جانب ذلك، أشارت وسائل الاعلام إلى أن “المتهم حاول الهروب من السجن يوم الاثنين الفائت، لكن تم القبض عليه بعد ذلك بقليل”. مؤكدة أن “محاولات المحامي فشلت في منع الترحيل وتم ترحيله يوم الجمعة الفائت”.

وغالبية الأشخاص التي تحاول السلطات الألمانية ترحيلهم، قدموا من لبنان في تسعينيات القرن الماضي ولا يمتلكون بالضرورة الجنسية اللبنانية، وتمّ تسجيلهم في ألمانيا دون أوراق ثبوتية من البلد الأصلي، لذلك تجد السلطات صعوبة في عملية الترحيل في كثير من الأحيان.

يذكر أن الشرطة الألمانية في برلين قد شنت نهاية العام الفائت حملة مداهمات واعتقالات، بعد هجمات وحرب عصابات بين “عشيرة عربية” وأخرى “روسية شيشانية”، أسفرت عن إصابة 11 شخصاً.

وتلعب العصابات الشيشانية إلى جانب أعضاء إجراميين في عائلات عربية كبيرة، دورا في الوسط الإجرامي في العاصمة برلين منذ سنوات، اذ تنشط بالدرجة الأولى في مجال تجارة المخدرات والبغاء القسري وتحصيل إتاوات.

وزارة الداخلية الالمانية اعتمدت مخططا للتحرك بقوة ضد المنتمين لما بات يعرف بـ “العصابات الإجرامية العربية”، وغيرها اذ شنت حملة اعتقالات ومداهمات في العديد من الولايات الألمانية.

الوسوم

اترك تعليقا

Your email address will not be published. Required fields are marked *