تحميل

اكتب للبحث

أخبار تقارير دراما وسينما

منافسة أم مبالغ خيالية.. الإعلانات التجارية تستهلك الفنانين في رمضان 2021

مشاركة

أخبار القارة الأوروبية – وعد دياب

يشهد شهر رمضان منافسة كبيرة بين صناع الأعمال الرمضانية، إذ لم تقتصر المواجهة بين الفنانين على المسلسلات فقط، وامتدت إلى الإعلانات التجارية، لتجتاح كافة المنصات الإعلامية، ويشارك فيها  المشاهير في عالم الفن والرياضة لجذب الانتباه للمنتجات المعلن عنها.

الكثير من الفنانين يعتبرون الإعلان فرصة كبيرة لا يجب تركه كونها تحصد نسبة مشاهدة عالية، ولا سيما في شهر رمضان، اذ يعتبره البعض علاقة منفعة متبادلة بين الفنان والمنتج المعلن عنه.

وأثارت العديد من الإعلانات في شهر رمضان المبارك جدلًا كبيرًا، بعضها بسبب سوء الإعلان، والآخر بسبب جودته وإشادة المتابعين له، لتتصدر إعلانات رمضان 2021 “التريند” بشكل مستمر.

موقع “أخبار القارة الأوروبية” يرصد في التقرير التالي أبرز النجوم الذي شاركوا في إعلانات الشركات والجمعيات الخدمية والصحية خلال شهر رمضان.

 شريهان و فودافون

عادت الفنانة الاستعراضية الكبيرة، شريهان للجمهور بعد غياب طال لسنوات عديدة، من خلال إعلان استعراضي لصالح إحدى شركات الاتصالات، بمناسبة شهر رمضان المبارك، واحتفى الفنانين والجمهور بعودتها فور ظهورها في الإعلان، اذ تحكي قصة حياتها مشوارها الطويل من خلال هذا الإعلان.

واحتلت “شريهان” صدارة الأكثر بحثا على مواقع التواصل الاجتماعي، وتريند الأكثر مشاهدة بعد ساعة واحدة من عرض أول إعلان لها بعد غياب تام عن جمهورها امتد 19 عاما، وأبدى عدد كبير من رواد المواقع الاجتماعي تأثرهم بفكرة الإعلان الذي اختصر قصة معاناة شريهان في 30 ثانية فقط من أصل مدة الإعلان البالغة 3 دقائق و51 ثانية.

مخرج الإعلان “محمد شاكر خضير” ذكر أنه “من بين التحديات الكبيرة التي واجهته خلال تقديم إعلان شريهان، هو أنه يحمل رسالة بسيطة وإنسانية، ويجب أن تقدم في صورة استعراضية، وهو نوع غير مألوف بالنسبة للجمهور العربي خلال الـ15 عاما الماضية”.

ويرى رواد مواقع التواصل الاجتماعي أنه خلال السنوات الأخيرة، استعانت بعض الشركات في إعلاناتها الدعائية ببعض الفنانين الذين غابوا عن الساحة الفنية والإعلامية، ولا سيما أن هؤلاء النجوم انحسرت عنهم الأضواء ولم تعد أسماؤهم تتداول كثيرا بنفس الدرجة التي كانت خلال فترة سطوع نجمهم في مجال الفن.

كما عزا البعض سبب استعانة الشركات بهؤلاء الفنانين إلى انخفاض أجورهم مقارنة بالاستعانة بنجم أو عدد من النجوم الحاليين، وتكون الشركة بذلك حققت أكثر من ميزة في إعلان واحد، ظهور فنان ذو اسم كبير ومعروف منذ سنوات إلى جانب انخفاض أجره، مما يعود على الشركة المعلنة بالنفع.

“دويتو إعلاني”..

ظهر كل من الفنان “أمير كرارة” و “نانسي عجرم” في إعلان شبكة المحمول “إتصالات”، ويعد ذلك هو التعاون الأول بينهم في حملة دعائية ليشكلان “دويتو” من نوع جديد، وتدور فكرة الإعلان حول “نانسي عجرم” التي تبحث عن مواصفات خاصة في حبيبها، بينما يحاول “أمير كرارة” مجاراتها في محاربة الوحوش والكائنات الفضائية والأعداء.

كما، شاركت دينا الشربيني في إعلان دعائي لصالح شركة “فريش” للأجهزة الكهربائية، بالاشتراك مع الفنانة روبي، حيث ظهر الثنائي بشكل استعراضي حصد إعجاب عدد كبير من المتابعين.

في المقابل، هناك من يرى أن استخدام نجوم التليفزيون والسينما والرياضيين المشهورين على نطاق واسع في إعلانات المجلات والتليفزيون وحتى إعلانات الطرق يكسب المنتجات تألقا وشهرة خارجية من خلال الشخصيات العامة التي تقدمها، وبالإضافة إلى اكتسابها تأييدا ودعما من الجماهير.

“في اطار رومنسي”

ولم تتوقف الإعلانات عند نجم واحد، اذ استطاعت مجموعة ZED EGYPT للعقارات مميزاً، جمع 14 نجماً من مشاهير الفن وكرة القدم في مصر خلال الإعلان، وهم: “يسرا، نيللي كريم، كريم عبد العزيز، شيرين رضا، دينا الشربيني، تارا عماد، سلمى أبو ضيف، هدى المفتي، أحمد حسام “ميدو”، حازم إمام، محمد زيدان، سيف زاهر، كارين فهمي، زينب عزام”.

كذلك طرحت شركة “يونيون إير” للأجهزة الكهربائية والمنزلية، حملتها الدعائية الجديدة لرمضان 2021، عبر إعلان دعائي في إطار رومانسي، بمشاركة 6 فنانين، وصوت الفنانة شيرين عبد الوهاب، تحت عنوان “يونيون إير.. 25 سنة مشوار مكمل”.

وشارك في الإعلان الفنانين ملك قورة وأحمد داش، اللذان تجمعهما قصة حب خلال أحداث الإعلان، كما شارك كل من آسر ياسين وأمينة خليل، اللذان تجمعهما قصة حب تنتهي بالزواج خلال الأحداث، إلى جانب الفنانيْن مصطفى فهمي وإسعاد يونس.

يصف المغردون على مواقع التواصل الاجتماعي ازدحام المسلسلات المذاعة على القنوات التلفزيونية  بالفواصل الإعلانية العديدة والطويلة، فيقول أحدهم: “بين كل إعلان وآخر، تتاح لك مشاهدة جزء بسيط من المسلسل”.

وكشفت الأبحاث أن المنتجات التي استخدمت النجوم الكبار في الإعلان كانت أكثر سعرا في السوق، وأن موقف المستهلك عن جودة المنتج يٌعزز ويدعم عندما يقوم المشاهير بعرض المنتج.

“إعلان غنائي”

وتنوع محتوى الإعلانات للتحول إلى أشبه بإعلان عن طرح ألبوم غنائي،  اذ قدم الفنان “حسين الجسمي”، إعلان مدينة “ماونتن فيو“، ضمن حملة المدينة الإعلانية الجديدة لرمضان 2021.

الأغنية تحمل عنوان “سر السعادة”، وهي من كلمات نصر الدين ناجي، ألحان أحمد فرحات، توزيع ومكساج وماستر توما.

وشارك الجسمي في أحد الإعلانات الدعائية لصالح شركة “أورانج” لخدمات الهواتف المحمولة، وذلك من خلال أغنية تحمل عنوان “رمضان في مصر حاجة تانية”، وترصد مظاهر احتفال المصريين بأجواء رمضان المختلفة والمميزة.

أما الفنان “عمر دياب” تكرر ظهوره في الإعلانات التجارية كعادته في السنوات الأخيرة، وذلك من خلال إعلان لشركة “بالم هيلز” العقارية، حيث أدى خلال الإعلان أغنية جديدة بعنوان “الدنيا حلوة”، وهي من كلمات تامر حسين وألحان عزيز الشافعي.

عرفة تحارب بالـ “شبش”..

في المقابل، شن رواد التواصل الاجتماعي هجوماً لاذعاً على الفنانة السورية “أمل عرفة”، بعد ظهورها في إعلان تجاري لـ”شيبس”، على طريقة صراع العروش للمخرج “محمد عبد العزيز”.

وتدور فكرة الإعلان الذي تظهر فيه الممثلة “أمل عرفة إلى جانب ممثلين سوريين منهم “جوان خضر” و”علاء قاسم”، حول معركة بين جيشين يرفع أحدهم شعار “طبيعي” والآخر “مو طبيعي”، ليظهر في نهاية الإعلان أنه صراع حول “شيبس دارنيتو”.

وأثار الإعلان جدلا بين المتابعين، ولا سيما أن “عرفة” غائبة عن الموسم الدرامي الحالي، فقد رأى المعلقون أن مشاركتها في إعلانات مبتذلة لا تليق بموهبتها ومكانتها الفنية.

ولأن رمضان عادة من أهم المواسم التي تشغل بال الفنانين والمنتجين والمتابعين على حد سواء فمن الطبيعي أن يتحول الشهر إلى سوق للمنافسة، الا أن الكثير من المتابعين تساءلوا حول اتجاه الفنانين إلى عالم الاعلانات الدعائية، هل بسبب الاجور العالية التي يتقاضاها الفنان بعد ظهوره في الاعلان؟. أم بسبب قلة فرص ظهورهم في الأعمال التلفزيونية؟.

يذكر أن العمل في مجال الاعلانات، صناعة لا تقل أهمية عن صناعة الدراما وإن كان كثير من صناع الدراما والمبدعين يعتبرونها تجارة قد تقلل من قيمة الفنان ومكانته، وذلك يعود إلى المحتوى والغرض من الإعلان.

الوسوم

اترك تعليقا

Your email address will not be published. Required fields are marked *