تحميل

اكتب للبحث

أخبار تشريعات

النمسا تخفف قيود الإغلاق اعتبارا من الاسبوع المقبل

مشاركة

أخبار القارة الأوروبية- النمسا

من المقرر أن تعيد جميع متاجر التجزئة في النمسا أبوابها اعتبارا من بداية الأسبوع المقبل، وذلك بعد أن وافقت ولاية فيينا على قرار إعادة الفتح.

وبهذا باتت فيينا آخر ولاية نمساوية توافق على تخفيف القيود المفروضة للحد من تفشي وباء كوورنا، التي من المقرر أن تشمل جميع مناطق البلاد.

وقررت حكومة ولاية فيينا رفع إغلاق كان مطبقا منذ الأول من أبريل/ نيسان الجاري، اعتبارا من يوم الاثنين المقبل.

في السياق، قال عمدة المدينة ميشائيل لودفيج إن الوضع في المستشفيات ومراكز العناية المركزة قد تحسن، إلا أنه احتفظ بحقه في اتخاذ المزيد من الخطوات في حال تدهور الوضع من جديد.

ومن المقرر كذلك أن تفتح جميع المتاحف في العاصمة النمساوية أبوابها مرة أخرى، اعتبارا من مطلع مايو/ أيار المقبل.

وسبق أن أعيد فتح المتاجر وصالونات تصفيف الشعر من جديد في النمسا، في الأسبوع الأول من فبراير / شباط الماضي، إلا أن ولايات فيينا وبورجنلاند والنمسا السفلى، فرضت إغلاقا لمدة أسابيع في الأول من أبريل/ نيسان الجاري بسبب ارتفاع أعداد الإصابات بفيروس كورونا.

وكان المستشار النمساوي سباستيان كورتز قال الجمعة، إن جميع القطاعات المغلقة في النمسا بسبب قيود كورونا ستكون قادرة عملياً على إعادة الفتح اعتباراً من 19 مايو/ أيار المقبل.

وأكد المستشار أنه “يتم اتخاذ هذه الخطوات تجاه إعادة الفتح وفقاً لقواعد صارمة للصحة العامة، لكن سيتم اتخاذها”، وعلى سبيل المثال، سيتم السماح للمطاعم والفنادق والمنشآت الرياضية والثقافية باستقبال النزلاء والزوار والمتعاملين مرة أخرى، إذا كان بإمكانهم تقديم نتيجة سلبية لفحص فيروس كورونا.

 كذلك ستكون الفعاليات المقامة في الأماكن المفتوحة والمكشوفة بحضور ما يصل إلى 3 آلاف مشارك ممكنة مجدداً اعتباراً من 19 الشهر المقبل، مع اتباع قواعد النظافة الصارمة، بينما سيبلغ الحد الأقصى للمشاركين في التجمعات في الأماكن المغلقة 1500 شخص.

 إلى ذلك، ذكرت وزارة الصحة النمساوية الثلاثاء، أنه تم تسجيل 1625 إصابة جديدة و28 وفاة بفيروس كورونا خلال 24 ساعة، مشيرة إلى أن إجمالي الإصابات بالفيروس في النمسا بلغ 612 ألفا ، بينما توفى 10 آلاف و126 حالة.

الوزارة أضافت أنه يتواجد حاليا 1897 حالة بالمستشفيات منها 520 حالة فى وحدات العناية المركزة، بينما تلقى لقاحات كورونا 2 مليون و863 ألف شخص في البلاد.

الوسوم

اترك تعليقا

Your email address will not be published. Required fields are marked *