تحميل

اكتب للبحث

أخبار مجتمع

إعجاب على “فيسبوك” يطيح  بعضو مجلس بلدي في فرنسا

مشاركة

أخبار القارة الأوروبية – فرنسا

طالب “نيكولاس داراغون” رئيس بلدية “فالانس”، عضو مجلس البلدية “ياسين يلدريم”، بتقديم استقالته على الفور، وذلك بعد إعجابه بمنشور يندد بجرائم الاغتيال التي ارتكبها تنظيم “أصالة” الأرمني بحق دبلوماسيين أتراك.

وسائل إعلامية فرنسية قالت: إن “يلدريم وضع إعجاب بمنشور على صفحة شقيقه، لمنشور لوزارة الخارجية التركية يتضمن خبراً عن دبلوماسيين أتراك استشهدوا بعمليات اغتيال نفذتها حركة “أصالة” الأرمنية الإرهابية”.

وأشارت وسائل الاعلام إلى أن رئيس البلدية “داراغون” كان قد تعرض لضغوط من الجمعيات الارمينية، ما دفعه للطلب من “يلدريم” لتقديم استقالته.

يُذكر أن البرلمان الفرنسي كان قد اعترف بالمزاعم الأرمنية المتعلقة بأحداث 1915، بضغط من اللوبيات الأرمنية المتواجدة في فرنسا.

كما، إصدر البرلمان الفرنسي قانوناً ينص على الحكم بالسجن لمدة عام ودفع 45 ألف يورو لكل من ينكر مزاعم الأرمن حول أحداث 1915، إلا أنّ المجلس الدستوري الفرنسي، رفض القانون، لانتهاكه حق حرية التعبير..

يُشار إلى أن أرمينيا، وكذلك اللوبيات الأرمنية، في كافة أنحاء العالم، تطالب تركيا بالاعتراف بما جرى خلال عملية التهجير عام 1915 بعهد الدولة العثمانية على أنه “إبادة جماعية”، وبالتالي دفع تعويضات.

فيما تعتبر تركيا أن ما حدث في العام 1915، لا يمكن تسميته “إبادة جماعية” ضد الأرمن، إنما يمكن تسمية ما حدث بـ”المأساة” لكلا الطرفين.

ودعت تركيا إلى تناول الملف بعيدا عن الصراع السياسي وحل القضية، والتخلي عن النظرة الأحادية إلى التاريخ، وتفهم كل طرف ما عاشه الآخر، والاحترام المتبادل لذاكرة الماضي لكل طرف على حده.

الوسوم

اترك تعليقا

Your email address will not be published. Required fields are marked *