تحميل

اكتب للبحث

أخبار صحة

دراسة: جرعة واحدة من اللقاحات قد تقلل خطر الإصابة بكورونا

مشاركة

أخبار القارة الأوروبية – بريطانيا

أكدت دراسة بريطانية، أن الأشخاص الذين لم يقاوموا كوفيد19 من قبل، سيكونون، من دون أدنى شك، عرضة للإصابة بالعدوى، حتى لو كانوا قد حصلوا على الجرعة الأولى من اللقاح المضاد للفيروس.

الدراسة لفت  إلى أن “الأشخاص  الذين تلقوا الجرعة الأولى من لقاح: “فايزر إنك” وأيضاً لقاح “بيونتيك إس إي”، إذ أن هؤلاء يتعرضون لمتغيرات بسبب الجرعة الأولى، مما يؤكد الحاجة إلى أنظمة تلقيح سريعة وكاملة”.

وقال الباحثون الذين أجروا الدراسة التي نُشرت في مجلة “علوم” ، إنه من بين أولئك الذين عانوا سابقًا من حالات خفيفة أو بدون أعراض لـ كوفيد19 ، تم تعزيز الحماية بشكل كبير بعد جرعة واحدة من المتغيرات التي شوهدت لأول مرة في المملكة المتحدة.

كما، سارع الباحثون لفحص الاستجابات المناعية للعاملين الصحيين في بريطانيا بعد أن تلقوا جرعاتهم الأولى. البعض منهم حارب كوفيد19 في وقت مبكر من العام الفائت 2020.

وردّ خبراء صحيون على نتائج الدراسة البريطانية بالقول: إن الدراسة تتناقض مع الأبحاث الأخرى التي اقترحت أن الجرعة الأولى من جرعة لقاح “فايزر” توفر مستوى قويًا من الحماية ضد الفيروس.

إلى جانب ذلك، أوضح الخبراء، أنه “لو حدث بعض المتغيرات. فإن ذلك سيكون جزئيًا لأنه فحص مستوى الاستجابات المناعية للأشخاص، بدلاً من مستويات العدوى في العالم الحقيقي”.

وأكد الخبراء في الوقت ذاته بأن النتائج التي توصلت إليها الدراسة يمكن أن تكون مناسبة في بعض الحالات ـ وتقدم تحذيرًا لدول مثل بريطانيا، حيث لم يتلق غالبية الأشخاص الذين تم تلقيحهم سوى جرعة واحدة، في وقت تكون حالتهم تتطلب جرعة ثانية لحمايتهم من التعرض مرة أخرى للإصابة بعدوى كورونا.

الوسوم

اترك تعليقا

Your email address will not be published. Required fields are marked *