تحميل

اكتب للبحث

أخبار مجتمع

جلسة وجدانية لقادة دول الاتحاد الأوروبي

مشاركة

أخبار القارة الأوروبية – التشيك

أكد رؤساء دول الاتحاد الأوروبي في بيان مشترك، أنه من الضروري أن تكون  دول التكتل رائدة على مستوى العالم في مجال التحول إلى التنمية المستدامة والمحايدة مناخياً.

ولفت بيان القادة الأوروبيون في مؤتمرهم الصحفي الذي عقدوه في مدينة “براغ” عاصمة التشيك إلى أنه “على مواطني الاتحاد الأوروبي الاستفادة من المؤتمر الذي يقولون، إنه يمثل فرصة فريدة لتشكيل مستقبل مشترك”.

وأضاف البيان، أنه” قد يبدو أن في الوضع الحالي لا يوجد وقت كاف لإجراء مناقشة شاملة حول مستقبل أوروبا. وأن ما يهم الآن هو تلك الخطورة التي خلقتها جائحة كوفيد -19 على أوروبا وعلى العالم بشكل عام”.

كما، أوضح قادة دول الاتحاد الأوروبي أن “ما يهم الآن في حياتهم هو صحة جميع المواطنين في أوروبا، وعلاقتهم بالطبيعة ومع الآخرين، والتضامن المتبادل والتعاون “، مشيرين إلى أن “ما فعله وباء كورونا، وما طرحه من تساؤلات حول الطريقة التي يعيش بها شعوب أوروبا حياتهم. وأكدوا بهذا الخصوص أن دول الاتحاد أظهرت نقاط القوة في التكامل الأوروبي”.

وذكر بيان القادة أن “نقاط الضعف واضحة وجلية في بعض النقاط، وكل دول الاتحاد الأوروبي بحاجة إلى التحدث عن كل شيء، كي يتسنى لها الوقوف في وجه الاتحاد المتنوعة التي تواجهها”.

وخلص قادة دول الاتحاد الأوروبي في بيانهم إلى أنهم بحاجة إلى اتحاد أوروبي قوي وفعال، يكون رائدًا عالميًا في الانتقال إلى تنمية مستدامة ومحايدة مناخيًا ومدعومة رقمياً”، مؤكدين على  أن ” الجميع بحاجة ملحة إلى اتحاد أوروبي يمكن للجميع أن يتعاطف معه، واثقين من أننا بذلنا قصارى جهدنا لفائدة الأجيال القادمة”.

الوسوم

اترك تعليقا

Your email address will not be published. Required fields are marked *