تحميل

اكتب للبحث

أخبار

ماكرون: على الاتحاد الأوروبي أن يكون أكثر مرونة وحزماً

مشاركة

أخبار القارة الأوروبية – فرنسا

دعا الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، إلى اتحاد أوروبي أكثر مرونة، وأكثر سرعة وحزما في اتّخاذ القرارات، وعودة المشاريع الكبرى للاتحاد.

جاء ذلك خلال افتتاحه لمؤتمر “مستقبل أوروبا” بمقر البرلمان الأوروبي بمدينة ستراسبورغ الفرنسية، الذي بادر إلى تنظيمه

وتحدث ماكرون عن “الواقع الجديد” الذي فرضته جائحة كورونا والخطوات الواجب اتخاذها في الاتحاد الأوروبي في ضوء هذا الواقع

ورغم تثمينه للتضامن الأوروبي على المستوى الصحي والدعم الاقتصادي المشترك، إلا أن ماكرون تطرق لبعض الصعوبات التي يواجهها الاتحاد في مكافحة الفيروس، من ضعف وعجز صحي وصناعي وتنسيقي وإجرائي تجاه الجائحة.

كما أشار ماكرون في حديثه إلى اللقاحات المضادة لكورونا مشيرا إلى أن برنامج أوروبا في هذا المجال يسير بعسر بسبب بعض المعوقات

وطالب أوروبا بأهمية نقل التكنولوجيا ورفع القيود على اللقاحات والمكونات، والعمل على سيادة واستقلالية أكبر في المجال الصحي والصناعي وأنه يتعين على دول الاتحاد البدء في إيجاد آليات جديدة لاتخاذ القرارات تضمن سرعة وفعالية واستقلالية القرارات والمحافظة على أساس التكتل الديمقراطي.

جدير بالإشارة إلى أنه من المفترض أن يفضي المؤتمر إلى قرارات في ربيع 2022، حين تتسلم فرنسا الرئاسة الدورية للاتحاد الأوروبي.

ويعتبر هذا الجدول الزمني مناسبا لماكرون الذي يعتزم أن يجعل من الرئاسة الفرنسية للتكتل ورقة في حملته لانتخابات أيار 2022.

الوسوم

اترك تعليقا

Your email address will not be published. Required fields are marked *