تحميل

اكتب للبحث

أخبار مجتمع

بريطانيا.. مدارس تغير أسماء طلابها دون علم ذويهم

مشاركة

أخبار القارة الأوروبية – بريطانيا

تفاجأ عدد من أولياء الأمور في بريطانيا، بتغيير أسماء أبنائهم دون علمهم، وذلك اذ استخدمت المدارس الأسماء الجديدة في المعاملات الرسمية للطلاب، تلبية لرغباتهم.

صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، قالت إن “عدد الطلاب الذي يرغبون “التحول جنسيا، على الورق في تزايد كبير”. لافتة إلى أن “عدد من الأهالي اكتشفوا أن بعض المدارس تدعم الطلاب الصغار، الذين يطلبون تغيير أسمائهم، من الاسم الحقيقي لاسم مذكر، رغبة منهم في تغيير هويتهم من أنثى إلى ذكر”.

وأكدت الصحيفة أن “إحدى أولياء الأمور، أبدت اعتراضها على تغيير اسم ابنتها”، موضحة أنها “لم تكن على علم بالموضوع وأن المدرسة وافقت على رغبة ابنتها وغيرت اسمها، ورغم شكوى الأم رفضت المدرسة تعديل اسم ابنتها في الرسائل الرسمية والبيانات، لاسمها الحقيقي، على الرغم من معارضة عائلة الطالبة”.

بدورها، ذكرت خبيرة موضوع التحول الجنسي “ستيفاني دايفيز أراي”، أن “موضوع تغيير أسماء الطلاب والطالبات في المدارس من دون علم أهاليهم صار أمرا شائعا في بريطانيا”، مشيرة إلى أن “المدارس تخاف من اتهامها بالعنصرية ضد المتحولين جنسيا، في حال لم تلبي مطالب الطلاب، بتغيير الأسماء”.

يشار إلى أن، ملف “التحول جنسيا” يعتبر من الملفات الساخنة في بريطانيا ودول غرب أوروبا، اذ تكثر المنظمات الحقوقية التي تكفل للشبان حق التحول، مما يدخلهم في صراعات من عائلاتهم.

وفي وقت سابق أثارت دروس عن العلاقات الجنسية بين المثليين والمتحولين جنسيا، احتجاجات واسعة بين أولياء أمور مدارس ابتدائية في مدينة “برمنجهام” البريطانية، ووقف الأهالي معبرين عن رفضهم لدروس العلاقات الجنسية وطالب بعضهم بتحويل ذويهم إلى فصول أخرى.

الوسوم

اترك تعليقا

Your email address will not be published. Required fields are marked *