تحميل

اكتب للبحث

أخبار مجتمع

مباحثات “المجلس الألماني العربي” تثمر عن تغيير خطاب داخلية برلين بشأن المظاهرات الأخيرة

مشاركة

أخبار القارة الأوروبية – برلين

أثمرت مباحاثات الخط الأول في “المجلس الأعلى الألماني العربي” في برلين مع مؤسسات الشرطة ودوائر وزارة الداخلية الألمانية منذ بداية المظاهرات في برلين المؤيدة للفلسطينيين والمنددة باعتداءات إسرائيل ضد المدنيين في قطاع غزة والقدس والضفة الغربية، بتغيير في خطاب وزارة الداخلية لوصف هذه المظاهرات.

وبحسب المجلس فإنه بعد هذه المحادثات اقنتع وزير داخلية ولاية برلين بتغيير الخطاب حول توصيف هذه المظاهرات وخرج بتصريح إعلامي أكد خلاله بأن” أعمال العنف والتطرف والشغب والكراهية التي ظهرت اثناء التظاهرات لا تحسب على المؤسسات والجمعيات الفلسطينية والعربية، بل تحسب على بعض الشباب المتعاطف مع الأحداث في فلسطين وغزة بالتحديد وحي الشيخ جراح وهي لا ترتقي إلى مستوى الجناية او الجريمة او التهكم وازدراء الدين اليهودي”.

وكان رئيس المجلس الأعلى الألماني العربي في برلين “نادر خليل” والفريق الأستشاري في المجلس قد “عقدوا لقاءات ومباحاثات مستمرة مع حكومة برلين المحلية ودوائر رئاسة شرطة برلين ووزارة الداخلية بشأن الحفاظ على تنظيم التظاهرات ومنع منتسبين الشرطة الألمانية من استخدام العنف المفرط ضد المتظاهرين السلميين المتعاطفيين مع أهلهم في فلسطين” بحسب ما نقل عن المتحدث باسم المجلس” حذيفة المشهداني”.

إلى جانب ذلك، أكد رئيس المجلس”خليل” بالقول : “لن نسمح لأي شخص بالمساس بالمتظاهرين وأفراد الشرطة الألمانية بسوء لأنهم جميعا يتمتعون بحرية ابداء الرأي حسب الدستور الألماني”.

وأضاف :” الشرطة الألمانية هي ليست طرف في الصراع الجاري في الشرق الأوسط بل هي وجدت لحماية التظاهرات من المندسين وأصحاب الايدلوجيات المتطرفة التي تحمل السوء للجالية العربية في ألمانيا”.

وكانت العديد من المدن الألمانية من بينها العاصمة برلين شهدت نهاية الأسبوع الماضي مظاهرات شارك فيها الآلاف تضامناً مع الفلسطينيين ضد التصعيد العسكري على قطاع غزة.

وخلال المظاهرات جرت مناوشات بين المتظاهرين والشرطة الألمانية لاسيما في برلين، حيث استخدمت الشرطة “العنف المفرط ضد المتظاهرين”، بحسب ما يؤكده منظمو المظاهرات.

وسبق أن أكد المجلس الألماني العربي الأعلى في برلين يوم الاحد الماضي أنه بعث برسالة عبر القنوات الرسمية إلى مديرية شرطة برلين، طالبها بإيقاف عناصر الشرطة الذين استخدموا القوة “بشكل غير عقلاني” تجاه المتظاهرين في برلين ومحاسبتهم.

وحينها قال المتحدث الإعلامي باسم المجلس “حذيفة المشهداني” إن المجلس الألماني العربي يتواصل مع المؤسسات الحكومية الألمانية في برلين  لضمان سلامة المتظاهرين في برلين، داعيا الجهات المنظمة للمظاهرات إلى “ضبط النفس والالتزام بقواعد كورونا وعدم ازدراء الأديان والثقافات الأخرى والانضباط بضوابط السلوك العام”.

الوسوم

اترك تعليقا

Your email address will not be published. Required fields are marked *