تحميل

اكتب للبحث

أخبار تشريعات لجوء

بتهمة التحريض على اللاجئين.. ألمانيا تفتش منزل قيادي بحزب البديل

مشاركة

أخبار القارة الأوروبية – المانيا

قالت النيابة الألمانية، إنها فتشت منزل “بيورن هوكه”، القيادي البارز بحزب “البديل من أجل ألمانيا” اليميني الشعبوي، في ولاية تورينغن.

يأتي ذلك على خلفية تحقيقات بشأن دعاوى ضده بالتحريض على الكراهية.

وأكد المتحدث باسم المدعي العام الألماني في مولهاوزن، أن شبهات تدور حول نشر “هوكه” صورة للقبطانة والناشطة الألمانية في مجال الإنقاذ البحري للمهاجرين “كارولا راكيته”.

“هوكه” كان أرفق على وسائل التواصل الاجتماعي، صورة الناشطة وهي تنقذ مهاجرين، موجها لها عبارات تصف اللاجئين عموماً بأوصاف إجرامية، قائلا: “لقد قمت باستيراد التعذيب والعنف الجنسي والاتجار بالبشر والقتل”.

ولمح مكتب المدعي العام إلى إمكانية وصم “هوكه” اللاجئين بصورة عمومية بالإجرام باستخدامه هذه العبارة.

في السياق، نشرت صحف تابعة لمجموعة “فونكه” الإعلامية، تقارير على الإنترنت عن عملية للشرطة نفذتها قبل بضعة أيام في مقر إقامة “هوكه” في دائرة أيشسفيلد.

يذكر أن اللجنة القضائية ببرلمان الولاية، رفعت الحصانة عن “هوكه” في كانون الأول الماضي لإتاحة الفرصة للتحقيق معه من جانب المدعي العام.

وكان مكتب حماية الدستور في تورينغن، صنّف في الأسبوع الماضي رابطة “البديل من أجل ألمانيا” بقيادة “هوكه” كمجموعة متطرفة تخضع لمراقبة السلطات.

الوسوم

اترك تعليقا

Your email address will not be published. Required fields are marked *