تحميل

اكتب للبحث

أخبار تشريعات

فرنسا.. الحكم على “إيناس مدني” بالسجن 30 عاما

مشاركة

أخبار القارة الأوروبية – فنرسا

أصدرت محكمة البداية في فرنسا، حكما بالسجن مدة 30 عاما على “إيناس مدني” المتهمة بالانضمام لخلية جهادية ومحاولة تفجير سيارة مليئة بقوارير الغاز أمام كاتدرائية نوتردام في العاصمة باريس عام 2016.

جاء الحكم بعد جلسة استئنافية للمحكمة، وفق ما ذكرت محكمة الجنايات الخاصة،والتي أكدت أن المحكمة أرفقت الحكم هذه المرة بحظر إطلاق سراحها قبل أن تمضي ثلثي عقوبتها في السجن.

وكانت المتهمة (24) عاما، قد اعترفت خلال التحقيق بالتهمة الموجهة إليها لكنها أكدت في أثناء محاكمتها أنها “تغيرت” وقالت إنها “تابت”، بيد أن الادعاء قال إنها “لم تبتعد بعد كثيرا عن التطرف”.

بدورهما، طالب محاميا المتهمة “داني بولييزي” و”توفيق بوزنون” من المحكمة إعطاء بعض الأمل” مع عقوبة تكون دون ثلاثين عاما بقليل نظرا إلى إقرارها الكامل بفعلتها وحداثة سنها، لكن جهة الادعاء اعتبرت في المقابل أنه “من غير الممكن” أن يحكم على مدني “بأقل من ثلاثين عاما” في السجن.

يذكر أنه في أيلول 2016 ركنت المتهمة ومعها امرأة أخرى تدعى “أورنيلا غيليغمان” والتي حكمت بالسجن 25 عاما، سيارة تحوي 6 قوارير غاز أمام شرفة مطعم مكتظ بالزبائن قرب كاتدرائية نوتردام في باريس وحاولتا إضرام النار فيها بواسطة المازوت، إلا أن اختيار هذا الوقود القليل الاشتعال حال دون وقوع انفجار.

كما أدينت “مدني” أيضا بتهمة محاولة قتل شرطي خلال فرارها، حيث تم إيقافها في إحدى ضواحي باريس وبيدها سكين.

في السياق، قضت محكمة الجنايات الخاصة أيضا بسجن “محمد الأمين أبروز” مدة 5 سنوات، وكان يحاكم مجددا في شق آخر من القضية، بتهمة عدم الإبلاغ بجريمة إرهابية، وكان محاميه “فينسان برينغار” طالب بتبرئته.

يشار إلى أن كاتدرائية نوتردام تقع وسط باريس وبدأ بناؤها في القرن الثاني عشر، وتعتبر من رموز العاصمة الفرنسية ومن أكثر الموقع السياحية جذبا للزوار قبل الحريق الذي شب فيها في نيسان 2019.

الوسوم

اترك تعليقا

Your email address will not be published. Required fields are marked *