تحميل

اكتب للبحث

أخبار مجتمع

نواب وخبراء بريطانيون يحذرون من التأخر في علاج مرضى السرطان

مشاركة

أخبار القارة الأوروبية – بريطانيا

قالت مصادر مطلعة، إن أعداد مرضى السرطان في بريطانيا في ازدياد ومتروكين دون علاج، وذلك بعد تفشي فيروس كورونا المستجد.

وحذر أعضاء في مجلس النواب وخبراء طبيون من خطورة أن يبقى هؤلاء المرضى دون علاج خاصة بعد تفشي وباء كوفيد١٩.

كما طالب النواب وعدد من أطباء الاورام حكومة البلاد بوضع خطة وطنية ترمي إلى متابعة حالات السرطان التي لم يتم علاجها وإنقاذ أصحابها من الموت المحتم.

ووجه النواب والأطباء رسالة إلى “بوريس جونسون” رئيس الوزراء، مؤكدين أنه “في ظل عدم اتخاذ إجراء عاجل فيما يخص مرضى السرطان، فإن البلاد ستكون أمام أزمة صحية مدمرة ثانية إلى جانب وباء كورونا”.

إلى جانب ذلك، دعت الرسالة أنه لا يجب أن تفرغ مستشفيات بريطانيا من مرضى كورونا، لتستقبل مرضى سرطان، وأن علاج مرضى السرطان لا بد أن تتم بالسرعة الممكنة.

وركزت الرسالة على ضرورة أن يأخذ في عين الاعتبار سبع توصيات تقدم بها المصابون بالسرطان في البلاد، ومن هذه التوصيات: ضرورة الاعتراف بالطابع الملح الذي تكتسيه مشكلة حالات السرطان التي تأخر علاجها، وتقديم خطة وطنية جذرية جديدة، تنطلق من المستوى الوزاري ويعززها الاستثمار في المعدات والتكنولوجيا، والمعلوماتية، والقوى العاملة، والقضاء على البيروقراطية التي تقيد القدرة على رعاية مرضى السرطان في البلاد.

الوسوم

اترك تعليقا

Your email address will not be published. Required fields are marked *