تحميل

اكتب للبحث

أخبار مجتمع

النمسا تسلم حي” زيشتاد” للنساء

مشاركة

أخبار القارة الأوروبية – النمسا

تسعى مدينة فيينا لإقامة حياً من تصميم النساء، بهدف إرساء المساواة بين الرجل والمرأة، اذ أسندت حقيبة الإسكان في مجلس بلدية فيينا للمرة الأولى إلى امرأة.

المدينة تعمل بشكل مكثّف منذ 2012 على تشييد 12 ألف مسكن جديد في مبان تتميّز بواجهات مبهجة معظمها من تصميم نساء، في موقع مطار قديم يحتل مساحة 240 هكتارا.

وتقع هذه الورشة الضخمة في وسط حقول محيطة ببحيرة، والهدف أن يصل عدد السكان فيها إلى أكثر من 20 ألفا بحلول 2030، مقابل 8300 حاليا.

كما أطلقت أسماء نساء على الشوارع، فثمة شارع الفيلسوفة “حنّة آريندت”، وشارع المغنية “جانيس جوبلين”، وحتى شارع” بيبي لونغستوكينغ”، شخصية سلسلة روايات الأطفال للكاتبة السويدية” أستريد ليندجرين”.

وسيتم تصميم شقق حول قاعة جلوس مشتركة تكون بمثابة مساحة عيش يتم تقاسمها وتتيح حراسة الأطفال بالتناوب، سعيا لخفض بدلات الإيجار، وبزيادة الإضاءة وتوسيع الأرصفة حتى تتسع لعربات الأطفال وإقامة حمامات عامة نظيفة، تشجع فيينا النساء على شغل المساحات العامة بقدر الرجال.

بدوره، “فويتشيخ تشايا” الذي ينظم معرضا حول 18 مهندسة معمارية يقام منذ 10 أيار/مايو في إحدى ساحات الحي، قال إن “92% من شوارع فيينا تكرّم رجالا، وهذا لا يعكس إطلاقا صورة المجتمع، وتخصيص أسماء مساحات جديدة في المدينة لسياسيات أو عازفات موسيقى أو رياضيات فكرة جميلة”.

يذكر أن، هذه الجائزة المرموقة لم تكرم المرأة سوى في العام 2004 حين فازت بها المهندسة المعمارية العراقية البريطانية “زها حديد”، وبعد ذلك، تسارعت الوتيرة فمنحت الجوائز” لكازويو سيجيما” عام 2010 ثم “كارمي بيغم” عام 2017 و”إيفون فاريل” و”شيلي ماكنمارا” في 2020 وأخيرا” آن لاكاتون” عام 2021.

الوسوم

اترك تعليقا

Your email address will not be published. Required fields are marked *