تحميل

اكتب للبحث

أخبار تشريعات مجتمع

تعيين حاخام بالجيش الألماني ومطالب بالمثل للمسلمين

مشاركة

أخبار القارة الأوروبية – المانيا

عيّنت الحكومة الألمانية حاخام في الجيش الألماني لرعاية شؤون اليهود الدينية في صفوفه، وذلك لأول مرة منذ طرد “أدولف هتلر” اليهود من القوات المسلحة الألمانية قبل 90 عاما، أي في ثلاثينيات القرن الماضي.

ووفق ما ذكرت شبكة “سي أن أن” الأمريكية، فإن الحاخام زيسولت بالا (42 عاما) ولد بالمجر في العام 1979 ، ودرس الهندسة في بودابست، قبل أن ينتقل إلى ألمانيا في العام 2002، وهو ابن أحد الناجين من “المحرقة” اليهوية.

“بالا” أكمل دراسته الحاخامية في العام  2009، وعمل على مدى 11 سنة، حاخاما لبلدية لايبزيغ شرقي البلاد، وفي العام 2019 شغل أيضا منصب كبير الحاخامات في ولاية سكسونيا.

وأدى “بالا” اليمين في كنيس يهودي في لايبزيغ شرق ألمانيا، فيما يأمل المسؤولون أن يسلط تعيينه الضوء على الوجه المنفتح والمتنوع للقوات المسلحة الألمانية.

الحاخام “بالا” قال عن ظاهرة التطرف في القوات المسلحة الألمانية: “أعتقد أن كل شخص مسؤول يجب أن يقلق بشأن هذه القضية”، مضيفا أن “الحاخامات العسكريين لن يحلوا  المشكلة في غضون أسبوع واحد”، مضيفا: “علينا العمل برؤية مستقبلية توضح  كيف نريد أن يبدو المجتمع الألماني والجيش خلال عقد من الزمن”.

جدير بالذكر أن “بالا” سيكون واحدا من 10 حاخامات سيجرى تعيينهم لاحقا لتقديم الرعاية الدينية لما يقدر بنحو 80 إلى 300 جندي وضابط يهودي يخدمون حاليا في الجيش الألماني.

ويوفر الجيش الألماني رجال دين بروتستانت وكاثوليك لتقديم الرعاية الروحية للجنود داخل ألمانيا وفي مهامهم الخارجية

وكانت وكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ)، ذكرت أن هناك محادثات جارية حول توفير رعاية روحية للجنود المسلمين في الجيش والبالغ عددهم 3 آلاف مسلم بعد مطالب بذلك، إلا أن تنوع المذاهب يمثل عقبة في هذا السبيل، وفق الحكومة الألمانية.

الوسوم

اترك تعليقا

Your email address will not be published. Required fields are marked *