تحميل

اكتب للبحث

أخبار تقارير مجتمع

لقاء المجلس الألماني العربي مع “الجمعيات العربية” في برلين

مشاركة

أخبار القارة الأوروبية – برلين

عقد المجلس الألماني العربي DAZ ، اجتماعاً مع عدد من ممثلي الجمعيات ومؤسسات المجتمع المدني العربية في العاصمة الألمانية برلين.

وحضر الاجتماع شخصيات أكاديمية وإعلامية بالإضافة إلى مهتمين في مجال الثقافة والتنشئة الاجتماعية في مقر المركز الألماني، وناقش الاجتماع إمكانية إقامة مهرجان ثقافي، وألية دعم الجمعيات والمؤسسات العربية، بالإضافة إلى تعليم اللغة العربية في المدارس الألمانية، ودارسة وضع دستور داخلي للمجلس الألماني العربي الأعلى في برلين .

السكرتير العالم للمجلس الألماني العربي “حذيفة المشهداني” أكد لموقع أخبار القارة الأوروبية، أن “الاجتماع الخروج بألية لإقامة مهرجان ثقافي متعدد الثقافات وفتح قنوات حوار مع الحكومة المحلية- برلين لدعم مؤسسات الجالية العربية وأفرادها” لافتاً إلى أن “الاجتماع طرح إمكانية تعليم اللغة العربية في المدارس الألمانية لاعتمادها كلغة ثانية”.

وعقد المجلس العربي الأعلى أولى اجتماعاته في العام 2020 ليكون مؤسسة (جامعة شاملة المانية عربية)، ويضم اتحاد الجاليات والجمعيات والمعاهد والمراكز وغالب الفعاليات العربية المسجلة بشكل رسمي في الدوائر الحكومية.

إلى جانب ذلك، لفت “المشهداني” إلى أن “الجمعيات والمؤسسات العربية والأكاديمين والاعلاميين المشاركة في الاجتماع ناقشت طرق الانضمام إلى المجلس الألماني العربي الأعلى وجعله مضلة اتحاد عربية ومتحدث رسمي لجالية العربية في برلين التي يتجاوز عددهم 360 ألفأ”.

وأوضح “المشهداني”: أن “المسؤولين الحكوميين في حكومة برلين، رحبوا بالفكرة لأنها جامعة وشاملة وغير مؤدلجة سياسياً، كما أنهم سيقدمون الدعم والمساندة في هذا العمل الجماعي لإحداث نقله نوعية في دعم السلم والأمن المجتمعي ومحاربة خطاب الكراهية ومحاربة ظاهرة التطرف وتجارة المخدرات والسلاح وعالم الجريمة داخل المجتمع العربي والأجنبي”، مؤكداً أنه “استمرار لجهود ونجاح مهرجان ببلومانيا العرب ملتقى الثقافات والحضارات في برلين، الذي كان عمل جماعي شاركت فيه أغلبية الثقافات العربية والأجنبية التي تتواجد في ألمانيا “.

يذكر آن “ببلومانيا العرب” – ملتقى الثقافات والحضارات، هو تظاهرة ثقافية تضم 17 جمعية المانية وعربية، عقدت للمرة الرابعة في العاشر من شهر كانون الثاني الماضي في العاصمة الألمانية برلين، بعد اجتماع أكثر من ثمانين شخصيّة مهتمة بالشأن الثقافيّ العربي في ألمانيا وأوروبا عامّة من كتّاب وفنانين ومؤسسات إعلاميّة وتعليمية ومنظمات وجمعيّات تعنى بالشأن العربي ومهتمة بالحالة الثقافية العربية وباللغة العربية بالإضافة إلى عدد من الشخصيات الاعتبارية التي لها إسهامها في الحياة الثقافية والاجتماعية في برلين.

الوسوم

اترك تعليقا

Your email address will not be published. Required fields are marked *