تحميل

اكتب للبحث

أخبار اقتصاد

تحذير من نقص في العمالة المتخصصة لدى 23 ألف شركة ألمانية

مشاركة

أخبار القارة الأوروبية – ألمانيا

حذرت غرفة التجارة والصناعة الألمانية من نقص في الكوادر الفنية المتخصصة ضمن الشركات الألمانية خلال الفترة المقبلة، مشيرة إلى أن هذا النقص قد يصل لمستويات حادة.

وبحسب التقرير الصادر أمس الأول الاثنين، حول نقص العمالة المتخصصة والذي استند إلى إجابات نحو 23 ألف شركة، فإن نقص الكوادر الفنية يعد أكبر مخاطرة تواجه أعمال هذه الشركات.

وبحسب التقرير فإن 51 %من الشركات لا يمكنها شغل بعض الوظائف الشاغرة لديها بسبب عدم وجود عمالة مناسبة، وكانت هذه النسبة قد وصلت إلى 32 % في تقرير صدر في خريف 2020 إبان تأثر الشركات بتداعيات أزمة كورونا، ووصلت هذه النسبة إلى 47 % قبل حدوث الجائحة.

ووفقا لبيانات التقرير فإن أكبر نقص في العمالة المؤهلة موجود في الشركات التي تعمل في قطاع البناء وقطاع الصحة وقطاع صناعة الآلات، مشيرا إلى أن 85% من الشركات تتوقع حدوث تأثيرات سلبية جراء تنامي النقص في الكوادر الفنية.

كما تتوقع 43% من الشركان أن تخسر طلبيات أو تضطر لرفض طلبيات أو تخفيض عروضها بسبب هذه المشكلة وذلك مقابل 39 % في 2019.

وذكر التقرير أن مشكلة نقص العمالة المتخصصة ستعني تحديدا فشل مشاريع بناء لقلة الكوادر المتخصصة في التخطيط والتنفيذ.

كما حذر التقرير من أن النقص في سائقي الشاحنات أو العاملين في القطاع اللوجستي يمكن أن يؤدي إلى تعثر عمليات الإنتاج الصناعي وذلك نظرا لعدم توريد المنتجات الأولية الضرورية في الوقت المناسب.

في السياق، نقل عن “أخيم دريكس” نائب الرئيس التنفيذي للغرفة قوله إن “الشركات ستواجه صعوبة أكبر في الأعوام المقبلة في التصدي لمشكلة نقص العمالة المتخصص”، محذرا من أن نقص هذه العمالة سيؤدي إلى عرقلة النمو.

وبحسب التقرير فإن هذا النقص يمكنه أن يؤدي إلى مشكلات توريد في قطاع تجارة التجزئة مع إمكانية أن تصبح أرفف المحال خاوية.

الوسوم

اترك تعليقا

Your email address will not be published. Required fields are marked *