تحميل

اكتب للبحث

أخبار لجوء

 أنقرة تتهم أثينا بإلقاء 7 مهاجرين “مكبلي الأيدي” في البحر

مشاركة

 أخبار القارة الأوروبية- تركيا

اتهم وزير الخارجية التركي اليوم الجمعة، خفر السواحل اليوناني بإلقاء 7 مهاجرين مكلبي الأيدي الليلة الماضية، مشيرا إل أن خفر السواحي التركي تمكن من إنقاذ ثلاثة منهم.

الوزير التركي “سليمان صويلو” كتب على تويتر: “الليلة الماضية، ضرب خفر السواحل اليوناني سبعة مهاجرين، ثم جرّدهم من ممتلكاتهم قبل تقييد أيديهم بالأصفاد البلاستيكية وإلقائهم في البحر، دون سترات أو قوارب نجاة، وتركهم يموتون”.

صويلو نشر شريط فيديو يظهر فيه رجل قُدّم كأحد الناجين، قال إن السلطات اليونانية أوقفت الخميس مجموعة مهاجرين كان ضمنها في جزيرة خيوس، بعد يومين من قطعهم بحر إيجه من تركيا.

وأضاف الرجل بلغة تركية ركيكة “أخذوا هواتفنا ونقودنا، ثم ضربونا. كنا مجموعة من سبعة أشخاص. دفعونا (إلى البحر) ركلا”.

كما يظهر في الفيديو رجل آخر قُدم أيضا كمهاجر وتظهر أصفاد بلاستيكية حول معصميه. ولم من التحقق من تلك التصريحات من جهات مستقلة.

في غضون ذلك، أعلن خفر السواحل التركي في بيان إنقاذ ثلاثة أشخاص والعثور على ثلاث جثث في بحر إيجه، مشيرا أن” عمليات البحث للعثور على مفقود آخر”.

وتتهم تركيا مرارا خفر السواحل اليوناني بإبعاد مهاجرين غير قانونيين بعد محاولتهم الوصول إلى اليونان من تركيا. لكن تنفي أثينا تلك الاتهامات.

كذلك تتهم أنقرة القوات اليونانية بإغراق قوارب مطاطية تحمل مهاجرين لمنعهم من الوصول إلى أراضيها.

ويسلك المهاجرون طريق بحر أيجه من تركيا نحو اليونان حيث تعد البوابة الرئيسية إلى الاتحاد الأوروبي التي يقصدها الفارون من الصراعات بالشرق الأوسط ومناطق أخرى.

وخلال عامي 2015 و2016 وصل أكثر من مليون شخص إلى سواحل اليونان قادمين من تركيا، قبل أن يتوزعوا على دول الاتحاد الأوروبي.

الوسوم

اترك تعليقا

Your email address will not be published. Required fields are marked *