تحميل

اكتب للبحث

أخبار لجوء

“امتحانات لغة وهمية”.. محكمة إيطالية تدين مواطنين ومهاجرين

مشاركة

أخبار القارة الأوروبية – إيطاليا

أدانت محكمة إيطاليا، زوجين إيطاليين وعددا من المهاجرين من تونس والمغرب، وذلك بتهم الفساد والاحتيال وقضت بسجنهم فترات مختلفة.

الحكم جاء بعد مشاركتهم في تنظيم امتحانات وهمية في اللغة الإيطالية مقابل المال، حيث كان يتم تمرير الإجابات إلى المرشحين قبل إجراء الامتحان، ما سمح لأجانب بالحصول على شهادة اللغة الإيطالية وهو أحد الأمور الأساسية للحصول على تصريح للإقامة في البلاد.

ويرجح أن أصحاب العلاقة كانوا يدفعون حوالي 500 يورو للحصول على الشهادة اللغوية المزورة، بينما كانت القيمة الأساسية تبلغ 35 يورو، بما في ذلك الضرائب.

القرار الصادر عن المحكمة الابتدائية في مقاطعة مودينا في شمال إيطاليا، قضى بسجن شخصين إيطاليين، هما رجل عمره 42 عاما وزوجته البالغة من العمر 48 عاما، لمدة ست سنوات.

جاء بعد إدانتهما بتنظيم امتحانات مزيفة مقابل الحصول على أموال، ما سمح لأجانب بالحصول على شهادة بتعلم اللغة الإيطالية من مستوى (A2)، وذلك من خلال مركز تدريب لغوي معتمد من جامعة للأجانب في مدينة بيروجيا.

كما شمل الحكم بعد تحقيق من قبل شرطة مودينا، الذي بدأ في حزيران/ يونيو من العام 2018، بمصادرة أكثر من 91 ألف يورو، وحكمت بالسجن لمدة عامين و10 أشهر على السيدة التي كانت تقوم بمراقبة الاختبار والتصديق على جلسات الامتحان.

أيضا تم الحكم بالسجن ثمانية أشهر للشخص المسؤول عن توفير الأجانب وإيجاد مهاجرين صينيين لإجراء الاختبارات، فضلا عن الحكم بالسجن لمدة عامين لامرأة نيجيرية ورجل مغربي وآخر تونسي، يعتقد أنهما قاما بتأدية الامتحانات بدلا من أشخاص آخرين، وضمت قائمة الاتهامات الفساد والاحتيال.

يذكر أن التحقيق بدأ بعد أن تقدم العديد من الأجانب، الذين لا يتحدثون الإيطالية، بطلب للحصول على تصريح إقامة، مع إرفاق شهادة صادرة عن جامعة الأجانب في بيروجيا.

الوسوم

اترك تعليقا

Your email address will not be published. Required fields are marked *