تحميل

اكتب للبحث

أخبار لجوء مجتمع

مقتل شاب مغربي على يد يميني إسباني

مشاركة

أخبار القارة الأوروبية – اسبانيا

قُتل مواطن مغربي يدعى “يونس بلال” (39 عاما) في إسبانيا، غدرا على يد مواطن إسباني متطرف في مدينة مورسيا، وفق ما ذكرت وسائل إعلام مغربية.

وفي التفاصيل، فقد كان المهاجر المغربي رفقة زوجته بأحد المقاهي، عندما دخل مواطن إسباني سرعان ما غضب بسبب إعطاء الأولوية للشاب المغربي.

وانهال المواطن الإسباني بالشتم وتوجيه عبارات تدعو لقتل العرب في إسبانيا ليعود ويسحب مسدسا وأطلق ثلاث رصاصات أردت المهاجر المغربي قتيلا، ما خلّف غضبا واسعا عبر منصات التواصل الاجتماعي واحتجاجات قادتها الجالية المغربية في مدينة مورسيا مكان الجريمة.

ونقلت وسائل إعلام مغربية عن شهود عيان قولهم، إن نادلة المقهى التي شهدت الواقعة بادرت لتلبية طلب الشاب الضحية، الأمر الذي أثار حفيظة الإسباني المتطرف وطلب منها تلبية طلباته أولا قائلا: أنا إسباني وابن البلد، الموروس (المغاربة) في آخر القائمة.

العديد من النشطاء طالبوا عبر وسم #العدالة_ليونس، بمحاسبة القاتل وإيقاف حملة الكراهية تجاه العرب عامة والمهاجرين المغاربة في إسبانيا، وذهب معظم المغردين إلى أن واقعة قتل الشاب المغربي تمثل المحصلة الطبيعية لسياسة الكراهية والعنصرية المنتشرة في المدن الأوروبية، مبرزة أن إسبانيا تحولت إلى مراكز جديدة لاستفحال الإسلاموفوبيا ورهاب المهاجرين.

في السياق، أفاد موقع ” La Opinion de Murcia” أن القاتل الإسباني، ينتمي إلى سلاح الجو في الجيش الإسباني، يبلغ من العمر 52 سنة، مضيفا أن القاتل سيمثل، أمام القضاء بعدما جرى اعتقاله عقب فراره حين تنفيذه جريمة القتل وقد عثر في منزله على عدة بنادق قنص وأسلحة نارية أخرى.

يذكر أن منظمة  “Convivir Sin Racismo” الناشطة في مكافحة العنصرية، طالبت بمتابعة الجاني وتكييف الجريمة كونها « جريمة كراهية وعنصرية ».

الوسوم

اترك تعليقا

Your email address will not be published. Required fields are marked *