تحميل

اكتب للبحث

أخبار مجتمع

وزير إيطالي فرض بطاقة المرور الخضراء خطوة حساسة ومعقدة

مشاركة

أخبار القارة الأوروبية – إيطاليا

عبر وزير العمل الإيطالي، أندريا أورلاندو، عن قلقه بشأن فرض بطاقة المرور الخضراء والتي تثبت حصول صاحبها على لقاح كورونا أو على نتيجة سلبية لاختبار يكشف عن الفيروس أو تعافيه من إصابة سابقة لدخول معظم الأماكن العام في البلاد.

يأتي كلام الوزير قبل يومين من دخول قانون البطاقة الخضراء حيز التنفيذ. وقال أورلاندو إن فرض البطاقة “خطوة حساسة، لكنها الخطوة نفسها التي اتبعناها في الأشهر الأخيرة”.

وبين أن “بطاقة المرور الخضراء خطوة معقدة يمكن أن تنطوي على مشاكل ذات طبيعة تطبيقية أيضًا”، لكن “أنا مقتنع بأننا سنقوم ببناء ردود من خلال الحوار الاجتماعي، على الأسئلة التي تبرز عند استئناف العمل المشترك”.

وأوضح الوزير أن “الحوار الاجتماعي ليس رفاهية، بل شرط أساسي لرئاسة ديمقراطية”، مؤكداً “الدور الأساسي للنقابات”، في هذا السياق.

وأردف: “علينا جميعًا أن نتخذ هذه الخطوة، لكن الطريق الصحيحة هي التي سلكناها في آذار/مارس الماضي عند تفشي الوباء وعندما لم تتوقف إيطاليا بفضل مسؤولية الاتحاد”.

كما أشار الوزير المنتمي للحزب الديمقراطي، إلى أن “هذه الروح هي نفسها التي سادت عندما قررنا وضع بروتوكولات السلامة وتطعيم العاملين في الشركات”.كما أعرب عن “الأمل بالعودة إلى بناء هذا الحوار”،

واختتم مذكراً بـ”كيف أن اليوم ستجري مناقشة تقنية في الوزارة مع الشركاء الاجتماعيين على وجه التحديد حول فرض بطاقة المرور الخضراء”.

وسيكون بداية من يوم الجمعة، فرض إظهار بطاقة المرور عند دخول كل الأماكن وليس أماكن العمل فقط، حيث تتضمن محطات القطار، والمطاعم والمقاهي، والصالات الرياضية، وحمامات السباحة، وغيرها من الأماكن العامة.

وكانت الحكومة الإيطالية قد وافقت على قانون جديد يهدف إلى تعزيز الشروط الإلزامية، التي تشمل جميع أماكن العمل والموظفين في جميع القطاعات، بما في ذلك أصحاب الأعمال الحرة.

من جهة ثانية، سجلت إيطاليا في اليوم الأخير نحو 2500 إصابة جديدة بفيروس كورونا و49 حالة وفاة، كما تم تطعيم قرابة 70.4 % من عدد السكان بالكامل ضد الفيروس بعدد وصل لنحو 42 ميلون شخص.

الوسوم

اترك تعليقا

Your email address will not be published. Required fields are marked *